BLUESTAR

السلام عليكم عزيزي الزائر. المرجوا منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا. إن لم يكن لديك حساب بعد, نتشرف بدعوتك بالتسجيل

أسرة النجم الازرق تبارك لجميع الاعضاء والزوار الكرام مرحبا بالجميع في منتدى النجم الازرق
...لا ندعي التميز لكننا نسى الى ذالك
يسر منتدانا منتدى النجم الازرق ان يخبر جميع الاعضاء والزوار الكرام بأنه على بركة الله تم افتتاح منتديات للأقسام الثانوية الاولى والثانية والثالثة
كما يمكن لاعضائنا الكرام ان يضعو طلباتهم او استفسارات نقاشات مواضبع مميزة مرحبا بكم
تحيات مدير المنتد ى هشام .. نحن بعون الله نرعاكم

    ألم الكلام في ذات معذبة

    شاطر

    القناص

    عدد المساهمات : 120
    نقاط : 10667
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 21/11/2009

    ألم الكلام في ذات معذبة

    مُساهمة من طرف القناص في الخميس نوفمبر 26, 2009 7:39 am

    ألم الكلام في ذات معذبة
    ومن يتق الله يجعل له مخرجا صدق الله العظيم ...
    الإنسان بحق يمر في ظروف يرى في الآخرين أملاً مشعاً الكلمات لا تكفي أن تكون الأمل بل إن الإنسان المنتمي هو أهم عنصر من عناصر الأمل في الحياة ..
    قد يخطأ الإنسان في مرحلة من التكيف مع مشاعره لأنه لا يستطيع ترجمتها بشكل دقيق ...وربما يفهمها الآخرون بطريقة خاطئة ...نعم عندما تمارس إنسانيتك تذكر انك مخلوق وان الله سبحانه له إرادة إلهية أن تسير أمورك في اتجاه غير الذي أردت..
    إن معاني الارتباط الإنساني إذ افتقد أدنى شروط الارتباط المشروع أصبح ارتباطا وهنا لا يقوم على قاعدة أو قيم نافذة .. نعم عندما تحلم أن تمارس عواطفك في ظل ظروف استثنائية كان للقدر الإلهي فيها قرار فأنك تصبح غير قادر على التعبير عنها مهما بلغت من الذكاء والفطنة .. نعم عندما تكون إنسان تحلم بطفل وأنت غير قادر أن تنجب طفلا فترى أطفال العالم أبناءك .. وعندما تعيش عمرك منفردا لأنك لا تستطيع أن تكون جزءا من ذات اجتماعيه متداخلة .
    تمارس الحب الذي خلقه الله في كل البشر لترى انك خارج الكون لا تعرف ذاتك هل أنت هو أنت أم هي لتعيش عذابا طوال سنين عمرك تحبس ألمك في أحشاءك التي تتوقف أمامها وتتمنا لو انك لم تكن موجودا..
    الهي أي ذنب اقترفت فأنها إرادتك أن أكون ما كنت رغم كل ما بذلت لتبديل الصورة فكان حلمي سرابا فلن يغير احد في سنة الله التي كانت ..
    عدت وأنا احمل آهاتي وعذاباتي أتلمس من يمسك بيدي ليعيد لي إنسانيتي الضائعة ولو في صورة حلم ولو كان كاذباً ولو كان سراباً ولو كان جنوناً
    وحرت في أمر نفسي المعذبة فهي ليست بحاجة إلى مزيد من العذابات .وعندما لا تكون قادرا على الصراخ لتتمرد على ذاتك الأخرى التي سكنتك رغماً عنك فلن تجد غير الكلمات مهرباً ومسكناً فتتحدث عن الحب والشوق والأمل والحياة وأنت تعرف انك لا يمكن أن تحققه ولو أعادوا ولادتك من جديد ..
    كم من الحزن ينتابك عندما ترى أن مشاعرك حبل غسيل ..
    كم ينتابك الحزن وأنت تعرف أن عهد الله وتقواه يسكن أعماقك فيحاول الآخرون مزجها فتضيع فتصبح في لحظة كافرا مارقا ..
    كم ينتابك الحزن وأنت تعرف انك ربما تكون مجرد تسلية لمن يبدعون فن التسلية فتصبح على كل لسان لأنك مارست معهم عواطف مشروعة لبني البشر وكنت صادقاً فمارسوا معك الكذب بكل صورة وأنت تشعر من بين كلماتهم وتصرفاتهم أن الكذب حبله قصير نعم..
    لا تكن ندماً لأنك كنت ممن وضع في أعماقه تقوى الله..
    لا تكن ندماً لأنهم ادعوا أنهم أحبوك واخفوا عنك حقيقتهم باسم مستعار وبكلمات عشق ربما مارسوها مع العديد لإرضاء ذاتهم .
    لا لن أقول إلا أن يتقى الله هؤلاء في الناس وأن يحفظوا ألسنتهم عن حديث يحاولوا من خلاله إلصاق تهمة وتشويه سمعة وممارسة الشتيمة بكل أنواعها ...
    نعم ليتق هؤلاء الناس الله حق تقاته و لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم ...
    دمتم برعاية الله

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت نوفمبر 17, 2018 2:40 am